الاضطرابات الانفصالية وأعراضها

 10/01/2022

 

تتميز الاضطرابات الانفصالية بالهروب اللاإرادي من الواقع، والانفصال بين الأفكار والهوية والوعي والذاكرة، ويمكن أن يعاني من هذه الحالة مختلف الأشخاص من جميع الفئات العمرية والخلفيات الاجتماعية والاقتصادية.

 

يعاني نحو 75٪ من معظم الأشخاص من واقعة واحدة على الأقل من تبدد الشخصية أو الانفصال عن الواقع في حياتهم، لكن 2٪ فقط منهم يمكن اعتبارهم ممن يستوفون المعايير الكاملة للحالات المزمنة، وتعد النساء أكثر عرضة من الرجال للإصابة بالاضطرابات الانفصالية.

 

عادةً ما تتطور أعراض الاضطرابات الانفصالية كرد فعل لحدث صادم، مثل الإساءة أو التعرض للعنف، وذلك لإبقاء تلك الذكريات تحت السيطرة، ويمكن أن تؤدي المواقف العصيبة إلى تفاقم الأعراض وقد تسبب مشاكل في القدرة على أداء الأنشطة اليومية. ومع ذلك، فإن الأعراض التي يعاني منها الشخص ستعتمد على نوع الاضطراب الفصالي الذي يعاني منه الشخص.

 

ما أعراض الاضطرابات الانفصالية؟

تتضمن الأعراض والعلامات الخاصة بهذه الاضطرابات ما يلي:

  • الفقدان الملحوظ للذاكرة لأوقات وأشخاص وأحداث معينة.
  • تجارب الخروج من الجسد، مثل الشعور وكأنك تشاهد فيلمًا عن نفسك.
  • مشاكل الصحة النفسية مثل الاكتئاب والقلق والأفكار الانتحارية.
  • الشعور بالانفصال عن مشاعرك أو تبلد العاطفة.
  • عدم الشعور بالهوية الذاتية.

 

وتعتمد أعراض الاضطرابات الانفصالية على نوع الاضطراب الذي تم تشخيصه، وهناك ثلاثة أنواع من الاضطرابات الانفصالية المحددة علميًا، وهي:

 

فقدان الذاكرة الانفصالي: يتمثل العَرَض الرئيسي في صعوبة تذكر المعلومات المهمة عن الذات. قد يحيط فقدان الذاكرة الانفصالي بحدث معين، مثل العنف أو الإساءة، أو في حالات نادرة قد يتعلق بمعلومات حول الهوية وتاريخ الحياة.

 

اضطراب تبدد الشخصية: يتضمن هذا الاضطراب الشعور المستمر بالانفصال عن الأفعال والمشاعر والأفكار والأحاسيس كما لو كانوا يشاهدون فيلمًا (تبدد الشخصية). وفي بعض الأحيان قد يشعر المصاب بأن الناس والأشياء في العالم من حولهم غير واقعية (الانفصال عن الواقع).

 

اضطراب الهوية الانفصالي: كان يُعرف سابقًا باسم اضطراب الشخصية المتعددة، ويتميز هذا الاضطراب بالتناوب بين الهويات المتعددة، فقد يشعر الشخص وكأن صوتًا واحدًا أو أكثر يحاول السيطرة على تفكيره، وغالبًا ما يكون لهذه الهويات أسماء وخصائص وسلوكيات وأصوات فريدة تميزها عن بعضها البعض.

 

ما مسببات الإصابة بالاضطرابات الانفصالية؟

عادة ما تتطور الاضطرابات الانفصالية كطريقة للتعامل مع الصدمات، وغالبًا ما تظهر الاضطرابات الانفصالية عند الأطفال المعرضين لاعتداءات جسدية أو جنسية أو عاطفية طويلة الأمد، ويمكن أن تسبب الكوارث الطبيعية الإصابة بها.

 

كيف يتم علاج الاضطرابات الانفصالية؟

يتم التعامل مع الاضطرابات الانفصالية من خلال علاجات مختلفة تشمل:

-          العلاجات النفسية مثل العلاج السلوكي المعرفي والعلاج السلوكي الجدلي.

-          يمكن للأدوية مثل مضادات الاكتئاب علاج أعراض الحالات ذات الصلة.

 

https://nami.org/About-Mental-Illness/Mental-Health-Conditions/Dissociative-Disorders