المركز يوقّع مذكرة تفاهم مع مركز الإرشاد الجامعي بجامعة الملك عبدالعزيز

ضمن فعاليات ملتقى الإرشاد الجامعي بجامعة الملك عبدالعزيز رعى معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي توقيع اتفاقية تفاهم بين المركز الوطني لتعزيز الصحة النفسية ومركز الإرشاد الجامعي بجامعة الملك عبدالعزيز، وذلك يوم أمس الأثنين 1442/01/12هـ من خلال الاتصال المرئي عن بُعد، حيث مثّل المركز الوطني في التوقيع المشرف العام الدكتور عبدالحميد بن عبدالله الحبيب ومثّل مركز الإرشاد الجامعي المشرف العام عليه الدكتور صلحي بن علي الفقيه.

وأكد الدكتور اليوبي أثناء رعايته لتوقيع الاتفاقية على أهمية الصحة النفسية وحرص الجامعة على الاستثمار في هذا المجال، وسعيًا لتبني المبادرات المعززة للصحة النفسية التي جرى الاتفاق عليها بين الطرفان.

من جهته أوضح المشرف العام على المركز الوطني لتعزيز الصحة النفسية الدكتور عبدالحميد الحبيب أن الاتفاقية تهدف إلى تعزيز الشراكة والتعاون بين المركز الوطني ومركز الارشاد الجامعي لخدمة الأهداف المشتركة وإيصال الرسائل المطلوبة لمختلف أفراد وفئات المجتمع، وذلك من خلال الإمكانيات المتاحة لديهما، وبما يساهم في تعزيز مفاهيم الصحة النفسية، والتخفيف من الضغوط وتحسين جودة الحياة، وتطوير المهارات لمختلف فئات وشرائح المجتمع.

 

وأشار الدكتور الحبيب إلى أن الاتفاقية تضمنت عدة بنود منها إقامة عدد من الأنشطة والبرامج ذات العلاقة بمجال تعزيز الصحة النفسية، وتقديم برنامج الاسعافات النفسية الأولية والبرامج الأخرى ذات العلاقة، وتقديم برامج تطويرية تساهم في تنمية الشخصية وتخفيف عوامل الخطورة لدى مختلف فئات المجتمع، وكذلك إيصال الرسائل الخاصة بمجال تعزيز الصحة النفسية لمختلف أفراد وفئات المجتمع من خلال الإمكانيات المتاحة لدى الطرفين، بالإضافة إلى العمل على تطوير مهارات المختصين وتبادل الخبرات والتجارب بمجال تعزيز الصحة النفسية والاستشارات النفسية والأسرية، والتعاون في مجال الدراسات والبحوث العلمية المتخصصة في المجال ذاته.

عدد المشاهدات  : 190 مشاهدة