المركز يواجه جائحة فيروس كورونا بالتوعية والاستشارات النفسية

نفذ المركز الوطني لتعزيز الصحة النفسية عدة حملات توعوية لتعزيز الوعي النفسي؛ بالإضافة الى تقديم أكثر من 31900 استشارة نفسية هاتفية حيال جائحة فيروس كورونا الجديد والاضطرابات النفسية المصاحبة له، وذلك بداية من شهر فبراير 2020م وحتى شهر الحالي مايو 2020م.

واشتملت الحملات التوعوية التي نفذها المركز على فيديوهات قصيرة، وبث مباشر على مواقع التواصل الاجتماعي لأهم موضوعات الصحة النفسية المتعلقة بجائحة فيروس كورونا مثل: اضطراب القلق، وتوصيات للعاملين في مجال الصحة النفسية، والطرق المثلى لتوعية الأطفال بفيروس كورونا، والاهتمام في كبار السن، وتعزيز أنماط الحياة الايجابية، والسكينة في وقت الأزمات، بالإضافة الى أهمية منع التجوّل من الناحية النفسية.

كما اشتملت الحملات التوعوية على منشورات انفوجرافيك تناولت تعليمات للتعامل مع الفيروس، والعمل عن بعد، ومساعدة كبار السن تزامنًا مع تفشي كورونا، والطرق الفعّالة للتواصل مع الأطفال خلال الجائحة، وسلسلة من الرسائل التوعوية النفسية أثناء فترة البقاء في المنازل وتداعيات الشائعات على الصحة النفسية وجرى مشاركتها مع أكثر من 30 جهة حكومية لتوعية منسوبيها.

وعزز المركز حملاته التوعوية بإطلاق منصّات الدعم النفسي والتي تقدم خدمات الاستشارات النفسية المجانية لأفراد المجتمع عامة وللفئات الأكثر عرضة للاضطرابات النفسية؛ حيث تقدم خدماتها عن بعد من خلال مختصين في الجانب النفسي والاجتماعي لتخفيف الضرر النفسي الناتج عن جائحة فيروس كورونا.

الجدير بالذكر أن المركز ومن خلال التنسيق مع الشركاء في متابعة المؤشرات ذات العلاقة بالصحة النفسية في ظل الظروف الحالية لجائحة فيروس كورونا؛ وبمقارنة الإحصائيات والبلاغات الواردة لمركز البلاغات بوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية حيال العنف الأسري في شهري مارس وأبريل من العام الماضي 2019م، فقد أظهرت الإحصائيات انخفاضًا طفيفاً في عدد البلاغات الواردة في شهري مارس وإبريل لعام 2020م وهو يمثل إشارة تبعث الاطمئنان على الرغم من معدل الخطر في التقارير الدولية التي أشارت إلى احتمالية ارتفاع حالات العنف الأسري نتيجة الظروف المصاحبة لجائحة كورونا والحجر المنزلي، إلا أن المجتمع المحلي يتعامل مع هذه الأزمة ويتعايش معها بشكل جيد حتى الآن مع تأكيد المختصين على أهمية استمرار المتابعة والرصد وهو ما تقوم به مشكورةً وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ممثلة بمركز البلاغات ووحدات الحماية.ا

عدد المشاهدات  : 351 مشاهدة