اللجنة الوطنية لتعزيز الصحة النفسية والجمعية العلمية السعودية للإرشاد النفسي بجامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن توقعان اتفاقية تعاون

حرصاً من اللجنة الوطنية لتعزيز الصحة النفسية على تنويع الشراكات، والاستفادة من الخبرات والتجارب المميزة.

وقعت اللجنة والجمعية العلمية السعودية للإرشاد النفسي بجامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن اليوم الاثنين بتاريخ 28/ 1/ 1440هـ الموافق 8/ 10/ 2018م، اتفاقية تعاون ممثلة بسعادة الأمين العام د.عبد الحميد بن عبد الله الحبيب، وسعادة رئيسة الجمعية د.أمل بنت عبد الرحمن الشهري.

حيث تهدف هذه الاتفاقية إلى تدشين مبادرة بمجال تعزيز الصحة النفسية عبر التعاون مع الجمعية بإطلاق حزم من البرامج التدريبية والتأهيلية المتخصصة، وضمن إطار برنامج الشراكات الاستراتيجية للجنة مع مختلف الجهات الحكومية والخيرية والخاصة ذات العلاقة، وتسخير الجهود المبذولة وتسهيل الخدمات المقدمة للفئات المستهدفة من خلال نشر الثقافة والوعي بالاضطرابات النفسية ومسبباتها وطرق التعامل معها، ومساعدتهم وأسرهم للحصول على أفضل الخدمات العلاجية والتأهيلية الملائمة لهم، وإقامة مجموعة من البرامج التدريبية لمقدمي الرعاية.

وتأتي هذه الاتفاقية ضمن اتفاقيات الشراكة الاستراتيجية التي فعلتها اللجنة مع عدة جهات مختلفة لتساند ما تقدمه من خدمات للفئات المستهدفة، وما تتبناه من أنشطة وبرامج ومشاريع تُسهم في خدمتهم، وتحمي حقوقهم وواجباتهم على حد سواء.

الجدير بالذكر أنّ الجمعية العلمية السعودية للإرشاد النفسي أنشئت بهدف تنمية وتطوير الفكر العلمي والممارسة التطبيقية، وتحقيق التواصل العلمي وتبادل الخبرات بين العاملين بهذا المجال، بالإضافة إلى إجراء البحوث والاستشارات العلمية والدراسات والبرامج اللازمة لرفع مستوى أداء المؤسسات والهيئات المختلفة بمجال الارشاد النفسي، ومن مهامها أيضاً تيسير تبادل الانتاج العلمي بين الهيئات والمؤسسات المعنية داخل المملكة وخارجها، ونشر الوعي بمفهوم الارشاد النفسي بكافة وسائل الاتصال الحديثة.

عدد المشاهدات  : 116 مشاهدة