دعم العائلة والمجتمع قد يساعد الطفل على مواجهة الأحداث الصعبة

14/8/2016

أشارت دراسة أمريكية إلى أن دعم العائلة والمجتمع يمكن أن يساعد الطفل على مواجهة التغيرات والأحداث الصعبة.

 

قام باحثون من الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بتحليل بيانات خلال عامي 2011 و2012 من الاستبانة الوطنية لصحة الأطفال، التي أجريت من قبل المركز الوطني للإحصاءات الصحية من أجل قياس صحة الأطفال البدنية والنفسية والسلوكية، إضافة إلى سياق العائلة والبيئة المحيطة.

 

بينت نتائج الدراسة أنه على الرغم من تعرُّض بعض الأطفال لتجارب طرأ فيها تغيير على حياتهم، كوفاة أحد المقربين مثلا، إلا أن دعم العائلة والمجتمع والبيئة المحيطة قد يسهم في امتلاك المرونة الكافية في مواجهة التحديات والتغيرات.