مجموعة من كبار السن لم تتأثر صحتهم النفسية في جائحة كورونا.. من هم؟

 

 

31/12/2020

بينت #دراسة جديدة أن مجموعة محددة من كبار السن المصابين بالاكتئاب لم تتدهور حالتهم النفسية في ظل أزمة #كورونا، حيث بينت الدراسة أن مجموعة من كبار السن الذين عانوا من اضطراب اكتئابي رئيسي موجود مسبقًا لم يعانوا من أية زيادة في مشاعر الاكتئاب والقلق خلال الجائحة.

وشارك في الدراسة علماء باحثون من خمس مؤسسات، بما في ذلك جامعة كاليفورنيا لوس أنجلوس، ووجدوا أن كبار السن، الذين تم تسجيلهم بالفعل في الدراسات المستمرة للاكتئاب المقاوم للعلاج، أظهروا أيضًا مرونة في مواجهة ضغوط التباعد الجسدي والعزلة بسبب الحجر الصحي.

من أجل الدراسة، قام الباحثون بمقابلة مجموعة من المشاركين الذين كانوا جميعًا فوق سن الستين، حيث كان متوسط الأعمار 69 عامًا، وكان ذلك خلال أول شهرين من الجائحة، ومن خلال إجراء فحوصات متعددة لتقييم مستوى الاكتئاب والقلق، وجد الباحثون أنه لم يكن هناك أي تغير في مستوى القلق والاكتئاب أو التفكير الانتحاري مقارنة بما كان الحال عليه قبل الجائحة.

وعلى عكس ما كان متوقعًا، تبين أن #كبار_السن الذين كانوا يعانون من الاكتئاب كانوا يمتلكون مرونة أكبر من غيرهم خلال الجائحة لأنهم تمكنوا من تعلم طرق للتعايش مع الاضطراب الذين يعانون منه بفضل العلاج النفسي.

 

https://psychcentral.com/news/2020/09/01/many-seniors-with-depression-faring-well-during-pandemic#1