الاضطرابات النفسية في بدايات الشباب تزيد خطر الإصابة بالنوبة القلبية لاحقًا

 

20/09/2020

 

أظهرت #دراسة سويدية جديدة صادرة عن مؤتمر الجمعية الأوروبية لأمراض القلب ( ESC 2020 ) أن الاكتئاب أو القلق لدى الشباب الذكور البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و19 عامًا، يرتبط بزيادة نسبة الإصابة بالنوبة القلبية بما يعادل 20٪ في منتصف العمر، وهي المرحلة السنية المُمثلة في العقد السادس من العمر.

 

شملت الدراسة 238013 رجلًا ولدوا بين عامي 1952 و1956 وخضعوا لفحوصات مكثفة في أواخر مرحلة المراهقة، ثمَّ تمَّت متابعتهم حتى سن 58 عامًا، وتضمنت الاختبارات في سن 18 و19 عامًا فحوصات طبية ونفسية وجسدية من قبل الأطباء وعلماء النفس، وتمَّ قياس المرونة في مواجهة التوتر من خلال مقابلة مع أخصائي نفسي وتوزيع استبيان على المُشاركين، وبناءً على السمات الأسرية والطبية والاجتماعية والسلوكية والشخصية.

 

كشفت الدراسة أن الإصابة باضطراب نفسي شديد تُعزز فرص التعرض للنوبة القلبية في العقد السادس من العُمر بنسبة 20%، مُقارنةً بالأفراد الأصحاء في مرحلة الشباب، وجاءت النتيجة مع الأخذ بعين الاعتبار العوامل الأخرى مثل ضغط الدم، مؤشر كتلة الجسم، الصحة العامة والوضع الاجتماعي. 

 

https://psychcentral.com/news/2020/08/31/depressed-anxious-young-adults-may-be-at-greater-risk-for-mid-life-heart-attack/159135.html