دراسة تكشف نسبة من يعانون من إدمان ممارسة ألعاب الفيديو

 

02/06/2020

أظهرت #دراسة أمريكية امتدت على مدار 6 سنوات أن 10% من ممارسي ألعاب الفيديو يُظهرون سلوكيات تشير إلى إدمانهم المرضي عليها، ما قد يعني أنهم قد يعانون من إدمان حقيقي على ممارسة #ألعاب_الفيديو، الأمر الذي قد يسبب لهم أضرار نفسية واجتماعية وسلوكية.

 

أجرى الباحثون في جامعة "بريجام يونج" الدراسة على 385 مراهق أثناء مرحلة انتقالهم إلى سن الرشد، وطُلب من كل مشارك الإجابة على عدة استبيانات في كل عام على مدى 6 أعوام، حيث تقيس الاستبيانات الاكتئاب والقلق والعنف والتعاطف والسلوكيات المحابية للمجتمع والخجل والاستخدام الخاطئ للهاتف المحمول وغيرها، وكشف الباحثون عن وجود عاملين تنبؤ للإدمان على ألعاب الفيديو وهما تدني مستويات السلوكيات المحابية للمجتمع وكون الشخص ذكرًا.

 

وأظهرت #الدراسة أن 72% من المشاركين كانت الأعراض المشيرة إلى الإدمان المرضي على ألعاب الفيديو لديهم متدنية جداً طوال فترة الدراسة، وأن 18% من المشاركين أظهر أعراض متوسطة إلا أنها لم تتطور طوال فترة الدراسة، بينما أظهر 10 % من المشاركين تزايد في الأعراض، ما يعني بأن حوالي 90% من ممارسي ألعاب الفيديو يمارسونها دون سلوكيات مرضية أو سلوكيات مضرة لهم، إلا أن 10% من ممارسي ألعاب الفيديو قد يعانون من إدمان عليها.

 

https://psychcentral.com/news/2020/05/22/about-10-percent-of-gamers-show-pathological-addiction/156522.html