تعليمات رمضانية خلال فترة الحجر المنزلي للوقاية من فيروس كورونا

 

14/05/2020

 

يرافق حلول #شهر_رمضان_المبارك هذا العام فترة الحجر المنزلي بسبب انتشار وتفشي #فيروس_كورونا أو ما يعرف باسم كوفيد-19، ما يجعل الكثير من العادات المرتبطة بشهر رمضان صعبة التطبيق، وفي مقدمتها إقامة الصلاة في المساجد مثل صلاة التراويح، وتناول وجبة الإفطار مع الأقارب والأصدقاء، إضافةً إلى عدم القدرة على ممارسة نشاطات مسائية كانت تلقى إقبالًا كبيرًا في مثل هذا الوقت من كل عام.

 

تعليمات وإجراءات رمضانية مرتبطة بتفشي فيروس كورونا

يجدر علينا الالتزام بالتعليمات الوقائية الخاصة بفيروس كورونا، وخلال شهر رمضان تحديدًا هناك نصائح يجب الالتزام بها، وخاصةً تلك التي تتعلق بالصحة النفسية، سواءً كان تأثيرها مباشر أو غير مباشر، وهي:

 

- التزم بالتعليمات الصادرة عن الجهات المسؤولة حول إقامة الشرائع الدينية والعبادات في المنزل أو المساجد أو الأماكن العامة، وتجنب الشائعات حول ذلك.

- المساعدة والدعم للجهات الصحية والمحتاجين والمتضررين عن أزمة كورونا، فتقديم المساعدة للآخرين يعزز من الصحة النفسية.

- قدٍّم الدعم للمجتمع من خلال نصائح التوعية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ونقل الأخبار الرسمية المتعلقة بتفشي فيروس كورونا ومشاركتها عبر حساباتك، فذلك يساعد على انتشارها بين المواطنين والمقيمين.

- التزم باتباع التعليمات الصحية الخاصة بالوقاية من فيروس كورونا في الحجر المنزلي أو عند الخروج من المنزل، وكن قُدوةً لغيرك، وخاصةً لأفراد عائلتك.

- استخدم مواقع التواصل الاجتماعي للتواصل مع الآخرين، وتجنب العزلة عن العالم الخارجي بشكل كامل.

- تحدث إلى أفراد عائلتك، خاصةً الكبار في السن منهم، وكن إلى جانبهم للحد من التأثيرات السلبية جراء عدم ممارسات العادات الرمضانية وإقامة اللقاءات الاجتماعية.

- تجنب الممارسات السلبية مثل التدخين، واعتمد على تناول أصناف غذائية صحية عبر وجبتي الإفطار والسحور.

- احرص على النوم لمدة 8 ساعات يوميًا ليلًا، واستشر الأخصائي حول ممارسة التمارين الرياضية في المنزل، فذلك يعد أساسًا للحصول على حياة صحية أثناء الحجر المنزلي.

 

http://www.emro.who.int/ar/health-topics/corona-virus/healthy-ramadan.html