السرطان والصحة النفسية

 

 

اليوم العالمي للسرطان 4- فبراير

05/02/2020

 

لا تقتصر تأثيرات مرض السرطان في الصحة الجسدية فقط، حيث إن #الصحة_النفسية تتأثر بالإصابة، ومن أبرز المشاعر السلبية المُرتبطة بتشخيص الإصابة بمرض السرطان الحزن والقلق والخوف المستمر، ما يُعزز من فرص الإصابة باضطرابات وأمراض ترتبط بالصحة النفسية، ومن أبرزها اضطرابات تناول الطعام وفقدان الشهية والتعب المزمن والاكتئاب والقلق.

وفقًا للدراسات إن حوالي 35% ممن يتلقون علاج السرطان يُعانون من مشاكل في #الصحة_النفسية، كما أن تأثيرات الأمراض والاضطرابات النفسية تَكون أكثر حدة لدى المُصابين بالسرطان مُقارنةً بمن لا يُعانون من المرض، حيث تُشير الدراسات إلى ارتفاع حدة الاكتئاب 3 أضعاف لدى المُصابين بالسرطان.


وكشفت الدراسات بانخفاض مُستوى الحصول على الدعم النفسي لمرضى السرطان، ويَعود ذلك إلى أسباب، في مقدمتهاالاهتمام بالمرض نفسه، وما يتطلبه العلاج من مال وفترات زمنية، ما يجعل المريض يبتعد عن التفكير بطلب الدعم حول صحته النفسية، ما يزيد من ضرورة العمل على إعداد مشاريع تعمل على تقديم الدعم النفسي اللازم لمرضى السرطان، حيث كشفت الدراسات عن ارتفاع نسب الشفاء لدى المرضى الذين يتمتعون بصحة نفسية أفضل.

 

https://www.mhanational.org/cancer-and-mental-health