35 دقيقة يوميًا من النشاط البدني تحد من فرص التعرض للاكتئاب

14/01/2020

كشفت #دراسة أن الأفراد الذين يُمارسون النشاط البدني لعدة ساعات على الأقل أسبوعيًا، كانوا أقل عرضة للتشخيص بمرض #الاكتئاب، ما يدل على أن النشاط البدني والتمارين الرياضية تؤدي إلى الحد من احتمالات التعرض للاضطرابات النفسية، خاصةً الاكتئاب، حتى بين الأشخاص الذين يملكون عوامل وراثية تُعزز فرص إصابتهم بالمرض.

 

ووفقًا للدراسة، إن ممارسة التمارين الرياضية مثلًا لمدة 35 دقيقة يوميًاـ تُسهم في الحد من فرص التعرض للاكتئاب، والحماية من نوبات المرض مستقبلًا، وكشفت الدراسة عن ارتباطات أخرى بالأرقام بين مُمارسة النشاط البدني وانخفاض فرص التعرض للاكتئاب، حيث تُساعد ممارسة التمارين والأنشطة البدنية عالية الكثافة لمدة 4 ساعات أسبوعيًا على الحد من فرص الإصابة بنسبة 17%.

ومن أبرز الأمثلة على الأنشطة المُحبب ممارستها، تمارين اليوغا وتمارين المشي والجري، وينظر الباحثون إلى الاكتئاب على انه خطر عام يؤثر في أفراد المجتمع، لذا؛ يُحاولون دومًا إيجاد استراتيجيات للحد من فرص التعرض له.

 

https://www.sciencedaily.com/releases/2019/11/191105113510.htm