دلالات على أنك تواجه خطر الأفكار الإنتحارية وسبل التعامل معها

 

 

14/10/2019

 

إذا كنت تشعر أحيانًا بصعوبة الحياة لدرجةٍ قد تعتقد للحظات بأنك لا تستحق العيش فيها، فإن ذلك الشعور يشير إلى علامات لا بدَّ من الوقوف أمامها، حيث يجدر بك اتباع خطوات تسهم في تغيير حياتك إلى الأفضل.

 

علامات قد تلاحظها في تفكيرك

  • لا يمكنك تحمل الألم الذي تشعر به ويسبب لك القلق والارتباك.
  • تشعر بفقدان الأمل وكأنه لا يوجد هناك أي هدف لمواصلة الحياة.
  • تشعر بأن الأفكار السلبية والمزعجة قد استحوذت عليك واستنزفت طاقتك.
  • لا يمكن تخيل أي حل لأي من مشاكلك سوى #الإنتحار.
  • تنظر إلى الموت على أنه وسيلة للراحة.
  • تعتقد بأن أحوال الجميع ستتحسن من دونك.
  • تشعر بأنه لا قيمة لك.
  • تشعر بالوحدة الشديدة على الرغم من وجود العائلة والأصدقاء من حولك.
  • لا يمكنك فهم سبب شعورك أو تفكيرك بهذه الطريقة.

 

أمور عليك أن تدركها

  • اعلم أنك لست الوحيد الذي يشعر بذلك، فهناك العديد من الأشخاص الذين مروا بما مررت به ولا يزالون على قيد الحياة.
  • لا بأس في التحدث عن الإنتحار، فقد تكون هذه وسيلة تساعدك على الشعور بالتحسن.
  • إن قيامك بتخيل مجموعة من الأفكار أو الخطط لإيذاء النفس أو الإنتحار هو علامة على الإصابة باضطراب نفسي شديد (ربما بسبب فقدان أحد الأحباب أو ضياع فرصة العمل أو انتهاء علاقة ما أو التعرّض لتجربة عنيفة أو مؤذية)، فلا تقوم بلوم نفسك لأن هذا أمر يمكن أن يحصل مع أي شخص.
  • اعلم أنه يمكنك أن تتحسن.
  • اعلم أن هناك أشخاص قادرين ومستعدين لتقديم المساعدة لك.

 

ما الذي يمكنك القيام به؟

  • حاول أن تتحدث إلى شخص مقرب إليك من العائلة أو الأصدقاء عن المشاعر التي تشعر بها.
  • إذا كنت تشعر برغبة شديدة في أن تؤذي نفسك فاتصل بخدمات الطوارئ أو بأحد خطوط الاتصال المعنية بتدارك الأزمات، أو اذهب إليها مباشرة.
  • تحدّث إلى أحد المتخصصين، مثل الطبيب أو الأخصائي النفسي أو إلى أحد المستشارين أو الأخصائيين الاجتماعيين.
  • احرص على الانضمام إلى المجموعات المختصة بالمساعدة الذاتية أو تقديم الدعم من الأشخاص الذين عاشوا تجارب شخصية سابقة بشأن إيذاء النفس، لأن بإمكانكم أن تساعدوا بعضكم البعض على تحسين حالتكم.

 

https://www.who.int/campaigns/world-health-day/2017/handouts-depression/yourself/en/