كيف تشجع طفلك على الصيام في رمضان؟

08/05/2019

 

يشعر الأطفال بسعادة كبيرة عند قدوم شهر رمضان،خاصة عندما يصاحب هذا الشهر الزينة والفوانيس والأنوار التي تزين البيت، بالإضافة إلى الأجواء العائلية الحميمة والأطباق الشهية التي يحبها أطفالك.

 

كيف تهيئ طفلك نفسياً لشهر رمضان؟

يمكنك تهيئة طفلك لشهر رمضان بحيث ينتظره بشوق في كل عام دون تذمر بسبب الصيام، وذلك من خلال ما يلي:

  • قم بتدريب طفلك على الصوم لساعات قليلة قبل بدء شهر رمضان، أو القيام بذلك في الأيام الأولى من شهر رمضان إذا لم يصل الطفل سن التكليف، كأن يصوم بين آذان العصر والمغرب، وثم زيادة هذه المدة بشكل تدريجياً إلى أن يعتاد على الصيام.

 

  • تجنب أن تكون عنيفاً مع طفلك إن لم يستجب لك، وتذكر أنه لا بد لك من تهيئته للصيام بشكل تدريجي، والتعنيف قد ينعكس سلباً على الطفل ويجعله لا يرغب الصيام، وقد يقل حماسه لجمال هذا الشهر الكريم.

 

  • أكثر من مديح طفلك أمام الآخرين عند قيامه بالسلوكيات الجيدة، وأشعره بأنه يقوم بإنجاز عظيم كونه لا يزال صائماً.

 

  •  حاول أن تملأ وقت طفلك خلال النهار بالنشاطات المحببة إليه بعيداً عن قيامه بالنشاطات الجسدية التي قد تتعبه وتشعره بالعطش.

 

  • ذكر طفلك بفضل الصيام وما لذلك من فضل عند الله عندما يشعر الصائم بصعوبة حياة الفقراء والمساكين ومدى حاجتهم للطعام والشراب.

 

  • كافئ الطفل بعد وجبة الإفطار بمكافأة مادية أو معنوية، كإهدائه هدية بسيطة أو حلوى محببة إليه لتشجيعه على الصيام أكثر في الأيام التالية، ويمكن تحضير مكافأة كبيرة لطفلك في العيد لتمكنه من الصيام طوال الشهر، وأخبره وذكره بهذه المكافأة التي سيحصل عليها بين الحين والآخر خلال شهر رمضان.

 

كيف ينعكس شهر رمضان على حالة طفلك النفسية؟

  • يزيد من قدرته على الصبر والتحمل.
  • يزيد من تعاطفه مع الآخرين.
  • يزيد من شعوره بالامتنان والسعادة بما يملكه مهما كان بسيطاً.
  • زيادة ثقة الطفل بنفسه عندما يفكر أنه تمكن من الصيام طوال رمضان دون تعب، وبأنه ربما قد يكون قادر على القيام بأمور أصعب أيضاً.

 

https://gulfnews.com/guides/life/ramadan/features/5-ways-to-help-your-child-experience-and-enjoy-ramadan-1.2028475%20

https://mydeen.club/getting-kids-involved-ramadan