هوس السرقة .. أكثر من مجرد سلوك

هوس السرقة .. أكثر من مجرد سلوك

 

قد يشعر شخص ما بالرغبة الملحة في امتلاك شيء رآه مصادفة، قد لا يكون بحاجة إليه فعلا، لكنَّ شيئا ما بداخله يدفعه إلى امتلاك الجرأة على سرقته. وقد يتكرر هذا الأمر ليتحول إلى هوس واضطراب نفسي يتطلب العلاج. متى تتحول السرقة إلى مرض؟

تعريف هوس السرقة

يعرف هوس السرقة بالرغبة الشديدة في سرقة الأشياء على الرغم من عدم الحاجة إليها، فقد يقوم الشخص المصاب بهذا الهوس بسرقة أشياء لا تحمل في الواقع أي قيمة مادية أو معنوية للشخص، كما أنه يمتلك المال الكافي لشرائها، ولكنه يقوم بسرقتها على الرغم من أنه قد يرميها بعد ذلك.

أعراض الإصابة بهوس السرقة

تظهر على المصاب بهذا الهوس عدة أعراض، من أبرزها ما يلي:

عدم القدرة على مقاومة الرغبة المتكررة في السرقة.

السرقة دون الحاجة للاستخدام الشخصي أو الحاجة المالية.

الشعور بالتوتر والضغط الشديدين مباشرة قبل القيام بعملية السرقة.

لا تكون السرقة كنوع من الاستجابة للأوهام أو الهلوسات أو كتعبير عن الغضب أو الانتقام.

الشعور بالبهجة أو الرضا أو الراحة خلال عملية السرقة.

السرقة دون ارتباط ذلك بأعراض أحد اضطرابات السلوك أو اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع.

عوامل تزيد من خطر الإصابة بهوس السرقة

يسهم بعض العوامل في زيادة خطر الإصابة بهوس السرقة، كما أنه قد يرتبط بالإصابة ببعض الاضطرابات الأخرى، منها:

الإصابة بالاكتئاب.

التعرُّض للقلق الشديد.

سوء استخدام العقاقير والإدمان على المخدرات.

إصابة أحد أفراد العائلة سابقا بهذا الاضطراب.

التعرُّض لإصابة في الرأس.

تعدُّ الإناث أكثر عرضة للإصابة بهوس السرقة.

نصائح لمَن يعاني هوس السرقة

هناك بعض الخطوات التي ينصح باتباعها لمن يعاني هوس السرقة، وهي:

التزم بالعلاجاحرص على أخذ أدويتك بانتظام وبحسب توجيهات الطبيب وتذكَّر أن الأمر قد يتطلب بذل جهد كبير إلى أن تتعافى.

ثقف نفسكحاول أن تحصل على المعلومات الكافية حول هوس السرقة؛ حتى تتمكن من معرفة عوامل الخطر وطرق العلاج.

حدِّد المحفزات: حاول أن تحدد المواقف والأفكار والمشاعر التي قد تحفز من رغبتك في السرقة؛ لتتمكن من اتخاذ الخطوات والسيطرة عليها.

ابحث عن العلاجاحرص على علاج مشكلة سوء استخدام العقاقير أو من أي مشكلة نفسية تعانيها سواء كانت اكتئابا أو قلقا أو توترا.

جدْ بديلاحاول استنزاف طاقتك ورغبتك الملحة في السرقة في القيام بأمور ذات فائدة، كممارسة الرياضة أو النشاطات الترفيهية.

تعلّم الاسترخاءمارس تقنيات الاسترخاء المتمثلة في ممارسة التأمل واليوجا أو أخذ الأنفاس العميقة.

ركِّز على هدفك: كلما دعتك الرغبة في السرقة، تذكَّر هدفك في العلاج والتعافي من هوس السرقة، فحافظ على حماسك وصبرك ولا تستسلم.