النظرة للمظهر الخارجي ترتبط بالرضا عن الحياة

أشارت دراسة أمريكية إلى أن نظرة المرء إلى مظهره الخارجي تؤثر في شعوره بالرضا عن حياته بشكل عام.

 

ما ذكر جاء نتيجة لما أجراه باحثون من جامعة تشابمان، حيث قاموا بإجراء استقصاء اشتمل على 12000 شخص طرحت عليهم أسئلة متعلقة بشخصيتهم، ونظرتهم لعلاقاتهم الاجتماعية، وتقدير الذات، والخصائص الشخصية.

 

وكانت الدراسة قد توصلت إلى أن رأي الشخص في مظهره الخارجي يرتبط بمدى رضاه عن حياته، حيث تبين أن النظرة إلى مظهر الذات هي ثالث أكبر عامل يؤثر في الرضا عن الحياة عند النساء، وثاني أكبر عامل عند الرجال.