مهارة حل الخلافات .. وسيلة لصحة نفسية أفضل

تعد الخلافات جزءا طبيعيا في كل علاقاتنا مع مَن حولنا، ونظرا لشيوعها، لا بد من بناء مهارات تمكّن من حلها والتعامل معها بشكل صحيح لتفادي تأثيراتها السلبية على العلاقات، وبالتالي الصحة النفسية. نقدِّم لك فيما يلي فوائد بناء وتعزيز هذه المهارات ونصائح تمكِّنك من تطويرها.

 

نبذة عن مهارة حل الخلافات

تتكون المقدرة على حل الخلافات من مجموعة من المهارات تمكِّن مَن يتمتع بها من التعامل مع الخلافات في حياته بشكل بناء يضمن استمرار هذه العلاقات وتطورها بدلا من تجاهل الخلافات أو السماح لها بالتفاقم بشكل يؤثر سلبا في الصحة النفسية.

 

الفوائد النفسية لمهارة حل الخلافات

نبين فيما يلي أهمية مهارة حل الخلافات وتحديدا للصحة النفسية:

 

قوة العلاقات: يساعد حل الخلافات التي تنشأ بين الأشخاص بشكل بناء وسليم على تقوية هذه العلاقة بشكل كبير، ما ينعكس بشكل إيجابي على الصحة النفسية.

 

الحد من التوتر:تسهم المهارة في الحد من مستويات التوتر التي تنجم عن استمرار الخلاف مع طرف آخر والتفكير فيه، وتحد من فرص نشوب خلافات أخرى تسبب مزيدا من التوتر.

 

التطور في العمل:قد تؤثر الخلافات في العمل في مستوى الإنتاجية، ولهذا تعد مهارة حلها وسيلة ضرورية تسهم في سير العمل بشكل جيد، وتفسح المجال للتركيز على أمور أخرى والتطور.

 

أساسيات مهارة حل الخلافات

تعتمد مهارة حل الخلافات على عدة أمور يجب أن تمتلكها وهي كالتالي:

 

التوتر: القدرة على التعامل مع التوتر والتحكم فيه بسرعة مع الحفاظ على هدوئك.

 

السلوك: القدرة على التحكم في مشاعرك وما قد تؤدي إليه من سلوكيات لتواصل سليم.

 

المشاعر: القدرة على ملاحظة المشاعر التي يعبِّر عنها الآخرون من خلال كلامهم.

 

الاحترام: احترام آراء الآخرين ومشاعرهم، وعدم التقليل من شأنها بكلامك أو تصرفاتك.

 

 

نصائح لتطوير مهارة حل الخلافات

نبين فيما يلي نصائح تساعدك على تطوير مهارة حل الخلافات:

 

الاسترخاء:تعلَّم تقنيات استرخاء تمكنك من الحد من مستويات التوتر بسرعة، مثل التنفس العميق ومارسْها؛ للحد من التوتر.

 

التعرّف: حاول الانتباه إلى المشاعر التي تراودك في الخلافات، فذلك ضروري؛ لتتمكَّن من فهم الخلاف وسببه بشكل أفضل، ولتجد حلا مناسبا له.

 

لغة الجسد:انتبه إلى حركات مَن أمامك أثناء التخاطب معه، فالرسائل التي تصل عبر لغة الجسد، كتعابير الوجه كثيرة، وهي تساعدك على تفهم مشاعرهم بشكل أفضل.

 

الفكاهة: يمكن استخدام الفكاهة كوسيلة تساعد على حل الخلافات بشكل ودي، ولكن يجب أن تستخدم بطريقة صحيحة لا تؤذي مشاعر الطرف الآخر.

 

الأولوية: اجعل الأولوية هي حل الخلاف الذي تمر به مع الآخرين وليس إثبات أن وجهة نظرتك هي الأنسب، وأن كلامك هو الصحيح.

 

الحاضر: ركِّز في كلامك مع الآخرين على الحاضر، وتجنَّب ذكر أي أحداث من الماضي من شأنها أن تؤدي إلى تفاقم الخلاف.

 

المسامحة:تذكَّر أخيرا أن حل الخلافات أمر مستحيل إن لم تكن قادرا على مسامحة الآخرين.