الأحلام المزعجة " الكوابيس" لدى الأطفال.. ما الذي يسببها وكيف يمكن التعامل معها؟

12/2/2018

 

 الأحلام المزعجة تؤثر في الجميع ولكن قد تؤثر في الطفل بشكل كبير إذا كانت متكررة، ما يؤثر أيضا في الوالدين حيث يستيقظون كثيراً في الليل لمواساة الطفل.

وتعد الأحلام المزعجة "الكوابيس" من الأمور الشائعة لدى الأطفال فالإحصائيات تشير إلى أنها 24% من الأطفال بعمر سنتين إلى 6 سنوات و41% لدى من هم بعمر 6 إلى 10 سنوات يتعرضون لها، وسنتحدث عن هذا الموضوع إضافة إلى وسائل لمساعدة طفلك على النوم بشكل أفضل وتحفيز الأحلام الجيدة وما عليك فعله إذا استيقظ طفلك في الليل بسبب تعرضه لحلم مزعج.

ما الذي يسبب الأحلام المزعجة؟

عادة تحصل الأحلام المزعجة بدون سبب معين ولكن قد تحصل مع القلق والتغيرات في حياة الطفل، وقد تكون هذه الأحلام بسبب صدمة عانى منها الطفل مثل حادث أو إصابة أو طلاق الوالدين وغيره، ولدى بعض الأطفال مخيلة جيدة وبهذا يعانون من كوابيس إذا قاموا بقراءة قصة مخيفة أو شاهدوا فيلماً مخيف قبل النوم, وقد يكون هناك مسببات أخرى مثل:

  • تناول أدوية معينة.

  • المعاناة من نوبات.

  • الإصابة باضطرابات نوم مثل انقطاع النفس أثناء النوم.

تحفيز الأحلام الجيدة

لا يستطيع الوالدين منع تعرض الطفل للاحلام المزعجة "الكوابيس" ولكن يستطيعون مساعدة الطفل على الحصول على نوم أفضل وبهذا تحفيز الأحلام الجيدة، ومن الممكن ذلك من خلال القيام بالتالي:

  • تحديد وقت نوم واستيقاظ معين.

  • تحديد روتين للنوم يحفزهم على الاسترخاء قبل النوم.

  • ممارسة نشاط يشعرهم بالأمان مثل القراءة لهم أو النوم بجانبهم.

  • اجعل السرير مريح وآمن وضع ألعابهم المفضلة عليه.

  • تجنب الأفلام والكتب والصور المخيفة.

  • أخبرهم أن الأحلام المزعجة مجرد أحلام ولا يمكنها أن تؤذيهم.

  • ماذا بعد تعرض الطفل لحلم مزعج "كابوس"

هل استيقظ طفلك في الليل بسبب تعرضه للأحلام المزعجة؟ هذا ما تستطيع فعله لمواساته:

  • كن بجانبه فوجودك سيجعل الطفل يشعر بالأمان والراحة.

  • أخبر طفلك أن الحلم كان مجرد حلماً طبيعياً وانتهى.

  • أخبر الطفل أنه سيكون بخير وأنك موجود لأجله.

  • قم بتشغيل ضوء في الغرفة لكي لا تكون الغرفة مظلمة مما يخيف الطفل أكثر.

  • حاول أن تضحك الطفل أو تجعله ينسى الحلك المزعج.

  • ساعد الطفل على العودة للنوم بتغطيته ببطانيته المفضلة.

 

المصدر:

 https://www.verywell.com/understand-nightmares-in-children-3014783