المشاكل النفسية التي قد يعاني منها مرضى خلايا الأنيميا المنجلية

17/7/2017

 

المشاكل النفسية شائعة لدى مرضى الأنيميا المنجلية المزمنة ولكن لا تتلقى هذه الحالة الاهتمام الكافي، وقد يؤدي المرض إلى الاكتئاب أو القلق بسبب محاولة التعايش مع المرض والأعراض المرافقة له، وتزداد الحالة سوءاً مع وجود مشاكل اجتماعية أو مالية أو صحية لدى المريض أو العائلة.

الاكتئاب والقلق

مثل معظم الأمراض المزمنة، الاكتئاب وغيره من الأمراض النفسية حالات شائعة لدى من يعاني منها، وهنالك العديد من العوامل التي تساهم في ذلك مثل واقع أن المرض مزمن والألم الذي يرافقه والمضاعفات الطبية مثل الإرهاق والآلام وغيره؛ ويعاني الأطفال المصابين بالأنيميا المنجلية من نقص الوزن وقصر القامة والبلوغ المتأخر مما يؤدي إلى نقص الثقة بالذات والعزلة، ما يؤدي بدوره إلى مشاكل نفسية أيضاً.

الألم المزمن والحاد وهوس تعاطي الأفيون

كما ذكرنا سابقاً، يعاني مرضى الأنيميا المنجلية من آلام شديدة في الجسد خاصة في المعدة والصدر والظهر، تؤدي هذه الآلام إلى وصف الطبيب للأفيون لتخفيف الألم وتحسين قدرة العمل وخفض معدل الدخول إلى المستشفى؛ ولكن، الأفيون دواء ذو معدل إدمان عالي لدى المرضى، وقد يؤدي تعرض المريض إلى الأفيون لفترات طويلة إلى الإدمان، حيث يعتمد الفرد على الدواء بشكل كبير، ولهذا يحذر الأطباء عند وصف هذه الأدوية ويقومون بمراقبة المرضى لتجنب حالات الإدمان.

طرق التعايش

وجود مرض مزمن يجعل الفرد يفكر بشكل سلبي مما يزيد الألم واستخدام الأفيون، ولهذا، من المهم أن يتعلم المصاب كيفية التفكير بشكل إيجابي، وهذه أمثلة على بعض الطرق لتحفيز التفكير الايجابي:

استخدم مصطلحات إيجابية عند التحدث عن المرض أو أي أمر آخر.

استخدم مصطلحات تبعث القوة والطموح.

لا تكن قاسٍ على نفسك.

وجه أفكارك إلى أهدافك وكيفية تحقيقها.

فكر بطرق لتحويل الأفكار السلبية إلى إيجابية.

 

فكر بما تعاني به كفرصة لتكون أقوى وتتعلم مهارات جديدة في الحياة ولتساعد الغير.

 

 المصدر:

http://www.rncentral.com/nursing-library/careplans/100_positive_thinking_exercises_to_incorporate_into_your_life/