نظرة عامة على القلق المصاحب للاختبارات النهائية

15/5/2017

 

تبدأ السنة الدراسية ويبدأ الجميع بالتحضير لها، ومتابعة دروسهم أولا بأول، وتمضي بحلوها ومرها، وبعد مضي سنة من الدراسة والاستعداد تأتي لحظة الاختبار، وهنا يعاني الطلبة من قلق الاختبارات وهو نوع من أنواع القلق الذي يرافق الأداء، وقد يكون الاختبار الجزء الأصعب من المرحلة الدراسية بأكملها.

 

أسباب الشعور بالقلق تجاه الاختبارات

 

  • الخوف من الفشل؛ قد يكون الضغط محفز للبعض ولكن للبعض الآخر قد يكون مدمر للثقة بالنفس.
  • عدم الاستعداد؛ الانتظار حتى آخر لحظة للدراسة أو عدم الدراسة مطلقاً يجعلك تشعر بقلق أكثر من غيرك.
  • تاريخ سيء في الاختبارات؛ تؤثر مشاكل الأداء في الاختبارات السابقة في الاختبارات المستقبلية بشكل سلبي.

 

أعراض الشعور بالقلق تجاه الاختبارات

 

  • الأعراض الجسديةصداع – غثيان – تعرق شديد – قصور في التنفس – دقات قلب متسارعة – دوار واغماء – نوبة هلع في بعض الحالات.
  • الأعراض النفسية: الشعور بالغضب والخوف واليأس وخيبة الأمل.
  • الأعراض السلوكية والادراكية: صعوبة في التركيز والتفكير بشكل سلبي ومقارنة نفسك بالغير.

 

نصائح للتعامل مع قلق الاختبارات

 

  • كن مستعدتبنى عادات دراسية جيدة وابدأ بالتحضير قبل الاختبارات بأسبوع أو أسبوعين.
  • حافظ على تركيزك: ركز على الاختبار وليس الطلبة الآخرين وحاول ألا تتحدث مع الطلبة قبل الاختبار. 
  • تقنيات الاسترخاء: تنفس بعمق قبل الاختبار ومارس تقنيات تساعدك على الاسترخاء كالتأمل مثلاً فذلك يساعدك على التركيز.
  • حافظ على صحتك: احصل على مقدار كاف من النوم وطعام صحي ومارس الرياضة واسمح لنفسك بقضاء وقت في اليوم لممارسة ما تحب لأن هذا يساعدك على السيطرة بالقلق بشكل أفضل.
  •  الاستشاري في المدرسةيستطيع الاستشاري أو أي مدرس مهتم بأن يساعدك على التعامل مع هذا القلق لذلك لا تخجل من طلب المساعدة.
  • مراجعة أخصائي نفسي: اذا لم تستطع التعامل مع الوضع أو إذا كنت تعاني من اضطرابات نفسية مسبقاً، قم بمراجعة الأخصائي النفسي ليوفر لك أفضل الوسائل للتعامل مع قلق الاختبارات.

المصدر:

 https://www.adaa.org/living-with-anxiety/children/test-anxiety