الضغط الناتج عن الاختبارات يسبب الإصابة بالاضطرابات النفسية

11/5/2017

 

حذر خبراء في الإمارات العربية المتحدة من الضغط الكبير الذي قد يعاني منه الطلبة وقت الاختبارات النهائية، حيث قد يعزز ذلك من خطر الإصابة بالاضطرابات النفسية، إذا ما تم تجاهل التعامل معه بالشكل السليم، وقد يؤدي إلى اضطرابات تناول الطعام أو إيذاء النفس أو حتى أفكار انتحارية كنتيجة لصعوبة التأقلم مع الضغط الكبير للنجاح، ويعاني الكثير من الطلبة من مستويات عالية من القلق والاكتئاب والخوف والغضب وقت الاختبارات أكثر من أي وقت آخر.

ووفقاً لعملية البحث التي قام بها الخبراء فإن القلق من ناحية الأداء الأكاديمي هو أول مسبب للضغط لدى 50% من الأطفال.

 

أسباب للقلق لدى الطلبة في فترة الاختبارات

 

قد تسبب عوامل عديدة الشعور بالقلق لدى الطلبة في فترة الاختبارات، ولعل أبرزها:

إيجاد الوقت الكافي والظروف المناسبة للتحضير للاختبار.

الخوف من تحقيق نتائج مخيبة للعائلة، والخوف من نظرة المجتمع تجاههم.

والقلق من ناحية قبول الجامعة إن كانوا في آخر سنة ثانوية.

وإضافة إلى ما سبق ذكره، هناك الكثير من مصادر القلق للطلبة وقت الاختبارات النهائية، وقد وجد الخبراء أن الضغط الناتج عن القلق في فترة الاختبارات يؤدي إلى العديد من النتائج السلبية في بعض الحالات مثل إيذاء النفس أو تعاطي المخدرات أو غيره من المشاكل.

 

دور الأهل

 

ومن الممكن تجنب ذلك بتحفيز الطلبة على طلب المساعدة من العائلة أو الأصدقاء أو المدرسين في المدرسة، كما يجب أن يقدم الوالدان المساعدة للطفل، وإن تجاوز الأمر حدوده الطبيعية عليهم بمراجعة الأخصائي النفسي للتعامل مع الحالة.

 

المصدر:

http://www.thenational.ae/uae/health/exam-pressure-can-lead-to-mental-illness-if-neglected-experts-warn-uae-pupils