سؤال : ضيق وهم وذكريات حزينة

الإجابة : لا يكاد يخلو انسان من شعوره بين الحين والاخر بالقلق والتوتر والحزن والاكتئاب والخوف ,نتيجة الظروف الحياتية , المرتبطة بالأسرة والحياة الاجتماعية والدراسة والعمل وغيرها من ضغوطات الحياة لكن لو تأمل الانسان يجد ان قلقه وتوتره بسبب طريقة التفكير وادراك وتفسير الاحداث من حوله ، ويمكنك اتباع الاتي للتخفيف من حدة القلق والتوتر والاكتئاب :- فكر بطريقة ايجابية حول نفسك والاخرين، خذ كفايتك من النوم، تنفس بعمق ومارس فن الاسترخاء العضلي والتأمل, مارس هواية جديدة، انتبه الى غذائك ونوعيته لا تجهد نفسك بالعمل ولا بالتفكير، جالس الايجابيين، ابتكر نمط جديد في حياتك ، تطوع او تعاون في مجال تحبه ، ثق بنفسك وفكر بحاضرك, واشبع اوقات فراغك فيما تحب , في انشطة وافعال مفيدة لك فهذا يبعث السرور في قلبك من جديد ,نتمنى لك حياة سعيدة